ضع إعلانك هنا
   للتبادل الإعلاني    للتبادل الإعلاني    للتبادل الإعلاني    للتبادل الإعلاني                                                                              




لوحه الشرف - منتديات الشقيق

المراقب المميز العضو المميز المشرف المميز الموضوع المميز
منتدى الشقيق منتدى الشقيق منتدى الشقيق منتدى الشقيق


 


الإهداءات

     
   
     

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
Bookmark and Share LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 12-08-2010, 08:02 PM
أريج الشقيق غير متواجد حالياً
SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
اوسمتي
sss 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 612
 تاريخ التسجيل : May 2009
 فترة الأقامة : 3788 يوم
 أخر زيارة : 07-28-2011 (03:15 PM)
 المشاركات : 199 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : أريج الشقيق is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي:
Smile35 كفالة يتيم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
موضوعي كثير محيرني ومتعبني وحبيت اطرحة في منتداي الغالي وبين اخواني واخواتي واعرف ارائكم
افكر في اخذ طفل من دار الأيتام لكني مااعرف ايش راي المجتمع بهذا الموضوع وهل يتقبل مجتمعنا هذا الطفل ويعاملوه معامله حسنة
مااتمنى اكون السبب في ايذاء هذا اليتيم من قبل اي شخص بالخارج
اتمنى اسمع نصائحكم لي وأرائكم
الموضوع الأصلي: كفالة يتيم || الكاتب: أريج الشقيق || المصدر: منتدى الشقيق





 توقيع : أريج الشقيق


{{{ رب لا تذرني فردا وانت خير الوراثين }}}




رد مع اقتباس
قديم 12-09-2010, 12:33 AM   #2
المشرف العام
ناحت صخر


الصورة الرمزية سامي بن أحمد القاسم
سامي بن أحمد القاسم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Jan 2009
 أخر زيارة : 02-11-2017 (09:48 PM)
 المشاركات : 5,230 [ + ]
 التقييم :  13
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي




اليتيم .. جرح لا يندمل
اليتيم .. دمع لا يتوقف

نتيجة محتومة ... لفساد رجل وامرأة اجتمعوا على ما يغضب الله ..
ويهتز له قلب الحجر ..
فكيف بالبشر ..؟؟!
لم يراعوا أن يكون هناك إنسانا من لحم ودم ..

سيعيش جحيما لا يطاق ..
وألما لا يتوقف ..

وجرح لا يجف ..


تبا لكل زان وزانية ..
ومجرم ومجرمة ..
أنتجوا ابنا .. او بنتا .. لا يعرف أحدهم من أبوه .. ولا أمه ..

يتمنى لقاءهما ..
وهما لا يتمنيان وجوده ..
ورحمة الله فوق كل اعتبار ..
وجحيمه ونار سعيره توعدت كل مجرم ومجرمة ..
بعذاب في الدنيا ثم برزخي يقشعر منه بدن كل إنسان فضلا عمن يعيشه ..
ولا تسل عن عذاب القيامة والمصير والسعير الذي ينتظرهما ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شيخ فاضل ..
ورجل حبيب .. وراق ( يرقي رقية شرعية ) من الطراز الأول ..

أحببناه في الله حبا لا يوصف ..
واعدني .. لنلتقي في المدينة وذلك أنه سياتي من دياره في نجد للمدينة وأحب أن يراني ..
سعدت بقدومه سعادة لا توصف ..

والتقيته وسعدت به .. وكان موعدنا في المسجد النبوي ..
سعدت بمجيئه أيما سعادة .. واحتضنته ..
ومن تواضعه ابتدر رأسي ليقبله فقبلت رأسه قبل..

وكان غاية في التواضع والإحترام ..جزاه الله عنا كل خير ..
معه شخص آخر وابن صغير .. ( في الثانوي ربما ) عليه ثوب متواضع وحاله متواضعه ..

عرفني عليه فقال ولدي ( عبد الله )*
قلت له مداعبا :
لو أخبرتني .. لجئت بولي أمري مادام أنك شايب .. ( دعابة )

كان يوم خميس ..
وكنت حينها صائما والأذان قد داهمنا
المهم ..
انطلقنا بعد جلسة خفيفة ..
لأقرب سفرة ..

ونحن في الطريق للسفرة لندرك الإفطار ..

أخذ بيدي على حين غرة ..

وهمس في أذني :

فقال لي : ترى ولدي هذا من الأيتام !!

بمعنى أدق : لقيط !!

لم تتمالك .. قدمي حملي وعلى غير المعتاد لم تخرج دمعتي وهي سريعة ..
وحينها .. لم أر يوما يتيما .. في حياتي ..
كيف يا شيخ .. ؟؟

أمسكت بيد الشيخ وكأن شيئا لم يكن لأن ( عبد الله ) قريب منا ..

المهم :

جلست وأعدت النظر فيه .. في عبد الله :

ابن صغير ..

في عينيه حلم كبير .. وفيه صفة القيادية ..

حاذق .. محبوب .. اجتماعي ..

صفاته يستحيل أن توجد فيمن هم في مثل حاله ..

ولكن ..

جريمة .. والديه الذين اختفيا .. في دنياهما ..

وسيجدناهما .. في الآخرة .. وقبلها عند الموت وفي البرزخ ولا تسل عن القيامة ..

ماذنب هذا النابغة .. ؟؟؟!!

الذي فطر قلبي فلم أزد على تمرتين في إفطاري .. واشتغلت ببعض الدعابات .. وبعض الطرائف علي أسلي عن نفسي

وهم يحسبوها لهم ولكني أداعب لأجل أن يطيب خاطري لأن الحزن يظهر على وجهي ..

فطرت فطورا لا أعلم عنه وأنا أسترق النظر .. لــعبد الله ..

يا الله .. ما أشد جرم الفواحش ؟؟
لم أر يتيما .. في حياتي فالتقيت به .. فجأة .. وصدمت .. !

آه عليك يا عبد الله ..
إذا مرضت ... من يداويك ..
إذا بكيت من يمسح دموعك ..
إذا احتجت من يساعدك ..
من يحميك من طمع أهل الطمع ..

فطرنا ... وذهبنا للصلاة ..
وصلى أمامي .. وسهيت كل السهو عن صلاتي ..

لك الله يا حبيبي ..

ذهبوا وعادوا لي بعد الصلاة ..
وتواعدنا ان نلتقي بعد العشاء ..

في المسجد النبوي في مكاني المعتاد الذي أجلس فيه دائما ..

وفعلا ..
التقينا بهم ..
وإذا بعبد الله .. ياتيني من بعيد ..
قد تطلع للجلوس معي وكأنه ارتاح لي .. وهو لا يعلم كم أني اتطلع لذلك ..
ابتدرته ببسمة خاصة ..
رغم اني شيخنا .. أشغل علي قلبي فرحا به وبقدومه ضيفا علي ..

جلسنا وتبادلنا أطراف الحديث .. جلس الابن عبد الله بجواري ..
ثم بدا يسالني عن اهتماماتي .. وعن بعض الصفات التي ينبغي أن تكون في القائد ..
ويحكي لي بعض قصصه في دار الأيتام ..

وبدأت أخاطبه ..
واحكي له : كيف تصبح محبوبا ؟
انظر يا حبيبي للقدوات وقلدهم ..

قال لي : مثلك يا شيخ ( **** )
قلت الله يسعدك .. سبحان من حلاك بصنوف اللطافة ..
وتعجبت من لطيف عباراته كيف تفرغ لتعلم محاسن الأخلاق رغم شغله بالناس ..
وسوء أدبهم وجرحهم الدائم ..
قال لي : يا شيخ ( أبو أسامة )
فرردت عليه : هلا حبيبي ..

قال : تراك معزوم عندنا الليلة على العشاء ..
في مطعم البيك ..

فرددت بابتسامة .. : تجي عندي وتعشيني ..
وخاطبته بدعابة :
شو رأيك نتعشى في مطعم أحلى ..
إش تبغى من مطعم .. أشر عليه وأبشر بكل خير ..

قال : لا يا شيخ نحنا نعشيك ..
فوقع من قلبي موقعا .. مضاعفا ..
قلت له ما رأيك أن نتعشى في مطعم .. ( ***** ) فغمز بعينه قد اشتهاه ولكن يستحي لأن المطعم غالي نوعا ما ..

ضغطت على يده بحنان الأخ الكبير :
هاه !! يالله قول تم ..

قال لي : براحتك يا شيخ ..
ضحكت .. قلت أبشر بكل خير .. على عيني يا غالي ..
سر سرورا .. عظيما وأنا اتقطع في قلبي ..

هل سيجد من سيذهب به إلى المطعم ..هذا في المستقبل ؟؟؟!!
آه لك الله يا ابني ..

وكنت أوصيه بالعلم ..
وأسال الله ان يحبب إليه العلم الشرعي ..
وارجو أن يقع منه موقعا ..
آمين ...

ذهبنا للمطعم وهو في غاية السرور .. والسعادة ..
ثم ذهبت أنا وهو قلت له :
ما رأيك أن نقوم انا وأنت لنضع صحن السلطة ننتقي ما فيه ..

قال لي : ابشر .. يالله
قفز فرحا .. وبدأ يختار وينتقي وكل ما وضع شيئا .. يقول لي :
ما رأيك ؟؟
كيف ذوقي يا شيخ ..؟؟
قلت له بالضبط مثل ذوقي .
فيطير فرحا أننا اتفقنا في الإختيار ..
بقدر سعادتي أنه فرح بقدر تعاستي ..
وخوفي عليه ..

كم كان يتلذذ بالطعام ..
ارتاح وشعر أن المؤمن كالغيث مثل أخيه الذي يحلم به ولن يراه مادام فيه عرق ينبض ..

آه ... عليك يا عبد الله
لك الله يا ولدي ..

وللأسف هناك – بغير قصد –
كان يجلس معنا ..
هداه الله ..

ثم بدأ يتحدث عن نسبي ..
وسألني .. عنه وبكل جرأة ..

يريد أن أظهر له جمال النسب للفخر ..
ومعنا عبد الله الذي ضاع نسبه بين مجرم ومجرمة ..
لم يراعيا حقا لهذا النابغة ..
كم من طعنة يتلقاها ؟؟
هذا اليتيم ويسكت كأنه ينشغل .. بالطعام ..

فضجرني السائل عن الأنساب بجرأته ..
فخرجت عن هدوئي ..لأحرقه بنظرة لم تأخذ ثواني كانت تخفي وراءها غيضا عظيما ..
فلمحها الابن عبد الله ..
فتفاجأ السائل واندهش ..
وخاف ( عبد الله ) وقال : هاه ..
اهدأ يا شيخ إهدأ ...

فأطرقت بابتسامة لعبد الله أني أفزعته ..
فزع المسكين .. يخشى من كل غضبه .. ويفزع من كل صرخة ..
ولكني أوذيت للسؤال عن الأنساب بوجوده فهو جرح له مؤلم ؟؟ فأنا غضبت جدا له ..
تعشينا .. عشاءنا وعدت كما أنا ..فورا على غير العادة ..
ولكن حتى لا يفزع عبد الله ...

سامحني أخي القارئ / أختي القارئة :
لكل من آذيته بهذا المقال ..
جرحت مشاعركم ..
فكيف بمن رآى .. عاش .. شم .. وذاق ..
كفي لم تفارق كفه .. إلا نادرا ..
أحببته حبا جما ..
ليته في بيتي ليته على عيني ..
ولكنه قضاء الله عليه ..

القصة لم تنته بعد :وفصولها القادمة أكثر إيلاما ..
فاعتذر ..

بدأ الشيخ الذي جاء بهم .. يتخاطب معي ..
ويلطف الجو وأنا قد أزلت الغضب عن وجهي وذهبت أغسل يدي ..
ثم رجعت ليعتذر إلي الشخص ..اعتذارا .. قبلته منه .. حفظه الله ورعاه ..
وما غضبت لنفسي وإنما لهذا المسكين ما ذنبه .. ؟؟ أن يتلقى طعناتنا ..
هل يستطيع أن يتكلم بكلمة ..

آه يا عبد الله ..

المهم ..:
خرجنا من المطعم ..
فقالوا لي : نريد أن نزور .. أناسا قريبين هنا ..

قلت يا أحبابنا .. لا تتأخرون بنا حتى ندرك الليلة فقد استمتعت معكم .. وبكم ..
ونريد أن نكسب الوقت ..

قالوا الزيارة سريعة .. قلت لهم : لكم ما تشاؤون ..
فانطلقوا حتى وصلوا لدار لم اتوقع ولم أعرف ماهي ...؟؟ قالوا نريد أن نسلم على شباب هنا نعرفهم ولنا اتصال بهم ..

قلت لهم لا بأس ..
( دار الرعاية الاجتماعية )

كنت أظنها للذين عملوا جرائم .. ووضعوهم هنا ..
المهم نزلنا عند الدار ..

واستقبلنا ( عبد الله ) آخر :
وافقه في الاسم .. ولم أتوقع أنه أيضا .. ( يتيم ) لا يعرف أبوه ولا أمه في عمري تقريبا .. شاب وجهه وضيء حيي النظرة ، مليح الوجه ، كأنه فلقة قمر ..
ما شاء الله لا قوة إلا بالله ..

والله لا يكاد يضع عينه في عيني ..
لحظة حيي النظرة ..
هد ثقته جور البيئة .. وثقل الحالة .. وعظم المصيبة ..
جاء للدنيا عن طريق الحرام ..

ستر الله على والديه ..
وبقي هو يتجرع الألم كل ساعة ولحظة ..

ماذنب هذا الشاب ؟؟؟!!
تقطع قلبي له جدا ...
لأفاجأ بالشيخ يمسك بيدي ويقول لي :
رأيت هؤلاء ؟؟

قلت نعم ..
وكانوا عددا كبيرا يفوق الخمسين ربما ..

صغارا وكبارا ..
قال : هؤلاء كلهم أيتام ( لقطاء )

وكأن الله لم يخلق لي لسانا ولم يجعل لي بيانا ..
هلك جسدي وتألم قلبي .. وطعن ..

كنت متألما لابننا ( لعبد الله )
وإذا بي أدخل على عشرات كلهم ( عبد الله )

أيتام لا أب لا أم ..
مستقبلهم مجهول .. الكل يمقتهم وما عرفهم ..
ولو عرفوهم .. لاستهموا على لقياهم ..
فبهم تشترى رحمات الله ..
ولكن هيهات ..

ضيفني الأيتام خير ضيافة واجتمعوا حولي وحول الشيخ وأما عبد الله ..
فقد رآى إخوانه في هذه الدار وانخرط بينهم حتى نسيته من هول ما رأيت ..

جاءني طفل ( يتيم ) عمره .. 9 سنوات
عينه تكاد تقطر دمعا وهو يخاطبني مد يده لي وصافحني ..
فرح برؤيتنا ... وجاءنا هو ومعه عشرات من الأيتام الصغار ..
تخيل أن على فصلين دراسيين ..
يدرسون الصف الأول الإبتدائي بنفس المنظر بنفس الهيئة هو ما رأيت ..
ولكنهم كلهم !! أيتام ..
وقبلته وقبلت رأسه ومسحته ..
لما جاء في الأثر عند أحمد وغيره : ان رجلا شكا إلى النبي صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه فقال له امسح على رأس اليتيم ..
آه ... ثم آه .. ما أشد ألم حالهم ..

المهم ..
دخلنا .. الإدارة ..
استقبلنا الإدارة استقبالا لا بأس به ..

الكل فوجئ أني لم أنطق ببنت شفه ..
قد أذهلني ما رأيت ..
قد آلمني ما عشته ..
وإذا بــ ( عبد الله ) الشاب الذي استقبلنا – كما ذكرت – يدخل علينا .. ومعه مشروبات باردة .. اشتراها من جيبه الخاص ..
ضيافة .. لنا جزاه الله كل خير ويسر أمره هو ومن معه في الدار ..

لم أشرب ولم أتكلم اصطنع الابتسامة ..
ونحن خارجين من مكتب الإدارة ..

وإذا ..
بالشيخ ينظر لي ..
كأنه يقول هون عليك ..

والذي لم أفهمه كيف أمسكت دمعتي عن الخروج فهي اسرع في مواقف أهون من هذه فكيف بهذا المصاب ؟؟

وقال لي :
ترى ولدي عبد الله حس فيك .. أي شعر بحزني ..

خرجنا من عندهم ..وفارقناهم ..
ولم تفارق صورتهم وجهي وحياتهم مخيلتي ..

ذهبنا ..
لنسهر سهرتنا أنا والشيخ وصديقه وابننا عبد الله

وذهبنا .. لأحد البقالات ..
لنشتري ما ينقصنا في الرحلة ..

فقال لنا عبد الله في السيارة :
يا شيخ ( فلان )
بروح أنا والشيخ ( المؤمن كالغيث )
نشتري إنتم اقعدوا ..في السيارة ..

قلت له : على عيني ..
المهم ، ذهبت أنا وهو للبقالة وفي الطريق .. بدأ يشتكي عن سوء معاملة بعض الإداريين في الإدارة ..

وأن البعض منهم قد يضرب ..
والإهانة الشديدة ..

وقد بلغني من أحد الزملاء أن المشرفين أحيانا يلعبون مع الشباب ( الأيتام )

فإذا أخذ الكرة .. بطريقة لم تعجب المشرف ..

أرعد وأزبد وقال : تعال يابن الحرام .. !!

فعلا ..
عسيرة تلك الحياة ..
التي لا ترحم ..

جلسنا تسامرنا ليلتنا ..
وعند العودة وكانوا يسكنون في فندق بجوار المسجد النبوي ..
فقال لي ( عبد الله ) :
تعال يا شيخ نام معنا .. تكفى !!
قلت له : أنا عندي مسكن خاص .. الله يكرمك ويخليك ..
حاول ولكن لا جدوى خجلت .. واستحييت ..

ودعتهم ليلتي تلك ..
وذهبت هائما على وجهي لم أنم تلك الليلة ..

تقابلنا من الغد وجلسنا جلسة .. مليحة وداعية حيث كانوا على سفر ..
ودعتهم ,, وقد حانت لحظة الوداع ..
اللحظة المرة ..
التي سأودع فيها عبد الله ..
حيث كان في حمايتي وتحت عيني ولم يكن يطلب شيئا إلا ويكون تحت يده فهل سيجده ..هناك؟؟ سأفتقد تلك البسمة اللطيفة والأخلاق المليحة ..
كأني اقتطعت جزئا مني ..وأنا أودعه ..

ودعته .. ورأيت عينه وقد طفحت بدمع .. أمهله حتى خرجت ..
وابتعدت عنه وعن عينه المكلومة ..

أخبرني الشيخ الفاضل :
قال لي في اتصال :
أما الشباب فقد تأثروا تأثرا بالغا جدا بعد وداعك ..
وتوهموا النوم ..
ولا أدري .. ما حصل وبكى بعضهم في الطريق ..

ذهبوا عن عيني ولم يفارقوني ..
لا أدري أأتألم على فراق الشيخ الحبيب ..
أم فراق صاحبه ..
أم فراق الابن الذي لم أنسه .. وعطره الخاص عطرني به ولا يزال في ثوبي ..
أتألم كل ما شممته .. في ثوبي ..

أستودعك الله ..
يا أخي الذي لم تلده أمي ..
وابني الذي لم أراه بعد ..

لم أنس صوته المشرق ولا همته الوقادة ..
لم أنس ألمه .. حينما تطرح قضايا الأنساب أمامه ..

لم أنس إطراقه رأسه ..
دعوت على من تسبب له في هذه الحياة .. المؤلمة ..

الأيتام ..
جانب خفي مظلم ..
لا يعرفه إلا ذوي القلوب الحية ..
زوروهم .. في دار الرعاية الإجتماعية ..
ولكن بهدايا خفيفة ليس للاعتبار ..
ولكن للإعانة ..
والتسلية ..



والله وحده المستعان ..

كتبه بدم القلب ودمع العين
المؤمن كالغيث



 
 توقيع : سامي بن أحمد القاسم





رد مع اقتباس
قديم 12-09-2010, 12:52 AM   #3
المشرف العام
ناحت صخر


الصورة الرمزية سامي بن أحمد القاسم
سامي بن أحمد القاسم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Jan 2009
 أخر زيارة : 02-11-2017 (09:48 PM)
 المشاركات : 5,230 [ + ]
 التقييم :  13
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



السؤال
س: لي طفلة قد تبنيتها من الملجأ وعمرها شهران، وأرضعتها أختي وهي لقيطة وغير معروف نسبها وعمرها الآن 9 سنوات، وقد حضنتها وربيتها، وسؤالي هو هل هناك فرق بين اليتيم المعروف النسب واللقيط الغير معروف النسب؟ وهل أجر تربيتها واحد أم لا؟ وهل يجوز تلقيبها بما يؤذيها كبنت الحرام، أو بنت الشوارع، أو بنت الزنا؟ وهل الحديث فيما معناه أن الرسول قال عن اللقيط "هو شر الثلاثة" أي أشر من أبويه صحيح أم لا؟ وهل يجوز أن أكتب أي مال أريد باسمها وخاصة أنها لا ترثني؟ الاجابـــةفلك أجر على هذه التربية والإحسان إلى هذه الطفلة الضعيفة، وحيث إن أختك قد أرضعتها فأنت خالها لا تحتجب منك وزوج أختك أبوها من الرضاع لا تحتجب منه، وأولاد أختك إخوانها من الرضاع وهي كاليتيم؛ لأنها فاقدة الأبوين، فلك أجر كافل اليتيم المعروف النسب أجرًا كاملا، ولا يجوز تلقيبها بما يؤذيها، بل هي بنتكم بالكفالة نشأت عندكم فلا تُعيروها بفعل أبويها، وأما الحديث المروي في سنن أبي داود بلفظ ولد الزنا شر الثلاثة فهو ضعيف، وعلى تقدير صحته فهو مبني على الأغلب وإلا فلا يضره فعل أبويه ولا ذنب له، ويجوز أن تكتب لها مالا في حياتك؛ حيث أنها لا ترثك كعقار، أو منقول، أو نقود تثبتها في ذمتك لها لها عند زواجها، أو عند الحاجة إليها، أو بعد موتك. والله أعلم.

عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين رحمه الله


 


رد مع اقتباس
قديم 12-09-2010, 12:59 AM   #4


الصورة الرمزية ضياء
ضياء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 367
 تاريخ التسجيل :  Mar 2009
 أخر زيارة : 09-02-2012 (10:00 PM)
 المشاركات : 952 [ + ]
 التقييم :  10
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاك الله كل خير وكتب أجرك

والله يجزيك خير شيخ سامي على القصة المؤثرة

عشنا جوها..

أختي العزيزة من شوي شفت هذا الموضوع


بشرى لمن يريد مرافقة النبي بالجنة ..

..إكفل يتيم برسالة جوال لجمعية إنـــسان

ولله الحمد تم التسهيل لمن يريد كفالة يتيم ولا يستطيع المساهمة الشهرية أو السنوية
عن طريق إرسال رقم 1 إلى الرقم 5055 لكفالة يتيم شهريًا بمبلغ 12 ريال
أو إرسال رسالة فارغة إلى الرقم 5055 للمساهمة مرة واحدة بمبلغ 10 ريال
طبعًا الخدمة متوفرة في كل من الاتصالات السعودية وموبايلي وزين
على الرقم 5055



قال تعالى: {وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الْيَتَامَى قُلْ إِصْلاحٌ لَهُمْ خَيْرٌ وَإِنْ تُخَالِطُوهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ الْمُفْسِدَ مِنَ الْمُصْلِحِ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لاعْنَتَكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} (البقرة: 220 ).


وقال أيضا : {فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلا تَقْهَرْ} (الضحى: 9).


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
((أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة". وأشار بالسبابة والوسطى وفرق بينهما قليلا))



المصدر

http://www.ensan.org.sa/home




لنقدم لهم ما نستطيع

سلامي.،


 
 توقيع : ضياء



إذا لم تستطع إسعاد نفسك.. فاسعى جاهدا لإسعاد الآخرين
مؤكد ستكون أول من يسعد بذلك


لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين


رد مع اقتباس
قديم 12-09-2010, 06:06 AM   #5


الصورة الرمزية أريج الشقيق
أريج الشقيق غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 612
 تاريخ التسجيل :  May 2009
 أخر زيارة : 07-28-2011 (03:15 PM)
 المشاركات : 199 [ + ]
 التقييم :  10
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Cadetblue
مزاجي:
افتراضي



جزاك الله خير اخوي ( ابو انس ) على هاذي القصة المؤثرة واتمنى ان تحنن قلب القساه قلوبهم على هاذي الفئة المظلومة ويعطيك العافية
ومشكورة ( ضياء ) على هاذي المعلومة
لكن انا قصدت اتبنى طفل من الملجأ لرغبتي الشديده بالأطفال وربي لم يرزقني بعد بالأطفال واتمنى ان يكتب لي ربي الخير بهذا الطفل لكن لا اعرف كيف تقبل المجتمع والناس حولي لهذا الطفل ...
وجزاكم الله خير


 


رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 12:42 PM   #6
حياة القلوب


الصورة الرمزية جرح القلوب
جرح القلوب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3546
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 08-06-2014 (02:00 PM)
 المشاركات : 572 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Crimson
مزاجي:
افتراضي



الله يكون في عون اخوانا الايتام ويهدي الشباب المستهتر الذي كم يجهل او يتجاهل المعناه للنطف التي يتركها خلفه ولا يبال


 


رد مع اقتباس
قديم 12-20-2010, 09:49 PM   #7
المشرف العام
ناحت صخر


الصورة الرمزية سامي بن أحمد القاسم
سامي بن أحمد القاسم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Jan 2009
 أخر زيارة : 02-11-2017 (09:48 PM)
 المشاركات : 5,230 [ + ]
 التقييم :  13
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Brown
مزاجي:
افتراضي



نسال الله السلامة والعافية

ولنساء وبنات المسلمين الستر والعفاف

وللايتام الصلاح والنجاح


 


رد مع اقتباس
قديم 12-24-2010, 12:38 PM   #8


الصورة الرمزية كلي شموخ
كلي شموخ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 65
 تاريخ التسجيل :  Jan 2009
 أخر زيارة : 09-18-2014 (11:25 AM)
 المشاركات : 9,619 [ + ]
 التقييم :  34
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 SMS ~
سبحان الله العظيم سبحان الله وبحمده
لوني المفضل : Cyan
مزاجي:
افتراضي








الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد :


كفالة الايتام من الأمور التي حث عليها الشرع الحنيف
وهي من أعظم أبواب الخير التي حث عليها قال الله تعالى ( يَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلْ مَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ خَيْرٍ فَلِلْوَالِدَيْنِ وَالأقْرَبِينَ وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ
وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ ) . (215)البقرة


بكفالتك تبلغي المنزلة العالية من الجنة بل أنت في أعلى الجنة وفي أفضل نعيم ويكفي أنك بصحبة خير خلق الله نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

قال الرسول لى الله عليه وسلم "أنا و كافل اليتيم في الجنة هكذا و قال بإصبعيه السبابة و الوسطى
الراوي: سهل بن سعد الساعدي المحدث: الألباني -المصدر: صحيح الأدب المفرد - الصفحة أو الرقم: 101
خلاصة الدرجة: صحيح


قال الرسول صلى الله عليه وسلم أنا و كافل اليتيم له أو لغيره في الجنة ، و الساعي على الأرملة و المسكين ، كالمجاهد في سبيل الله
الراوي: عائشة و أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1476
خلاصة الدرجة: صحيح



وهذه قصه نقلتها لكم اسال الله ان ينفع بها ويجزي صاحبتها عنا خير الجزاء

حبيت اكتب لكم موضوع يحل قضايا كثير في حياتنا منها التوفيق وتيسير الامور والزواااااج واللي تبي الذريه الصالحه ربي بيرزقها ووووو
وغيرها من الارزاق بمشيئة الله تعالى عندي فكره وش رايكم بكفالة اليتيم 100 ريال فقط في الشهر والله العظيم واللي خلقني ان كل امور حياتي تيسرت
انا في الجامعه من يوم كفلت يتيم والله ان درجاتي من اعلى الدرجات ومعدلي عالي ماشاء الله تبارك الله والحمد لله وانا فقط كفلت اليتيم بس شهر واااااااحد تخيلوا
كل هذا التيسير وانا بس شهر و100 ريال

كيف لو كفلته اكثر ولا تنسون اجر كفالة اليتيم في الاخره مرافقة الرسول اللهم صلي وسلم عليه وش احسسسسن من كذا وعلى فكره انا ماني ملتزمه يعني
عاديه زيي زي البنات وشوفوا كيف صارت حياتي بكفالة اليتيم فكيف لو كنت ملتزمه وانا اكفل اليتيم عن طريق النت بس ضغطة زر شفتوا كيف ربي يسر لنا
الاسلام بس احنا بعيدين .,,



سارعي أخيتي في الله
الجنه الجنه تنادي ياباغي الخير اقبل
كفالتك سوف تنفعك باذنه تعالى يوم لا ينفع مال ولا بنون الا من اتى الله بقلب سليم

قال الرسول صلى الله عليه وسلم قال الله تعالى أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر وتصديق ذلك
في كتاب الله فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون
الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 3197
خلاصة الدرجة: صحيح


أسال الله بفضله ومنه وكرمه أن يبارك لي ولكم في أموالكم ويزيدكم ويرزقكم من خيري الدنيا والاخره




 
 توقيع : كلي شموخ






رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة مؤثره جدا تبين عظم اجر كافل يتيم sufyan

المرئيات
6 03-19-2011 11:37 PM
كفالة اليتيم ثوابها الجنة بإذن الله التوته الشريعه 6 08-28-2010 12:26 AM
كفالة يتيم لاتقول مااقدر ترى الموضوع اسهل من ماتتوقع ابووليد

المنتدى العام
5 08-07-2010 11:09 AM
متى يبدأ نشاط الحلقة للصغار دلع الزمان

اخبار الشقيق
2 06-25-2010 06:21 PM
التسجيل في سكيكو يبدأ الاسبوع القادم بن سعود

التربية والتعليم
8 08-16-2009 10:16 PM

flagcounter


الساعة الآن 01:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010


لأي استفسار راسلني : shoqaiq@shoqaiq.net
vEhdaa 1.1 by rKo ©2009
  :: علي الجبوري للتصميم ::

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48